الرئيسية | الاخبار | توضيح حول أحداث مواقع التعدين بمحلية دنقلا

توضيح حول أحداث مواقع التعدين بمحلية دنقلا

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
توضيح حول أحداث مواقع التعدين بمحلية دنقلا

قدمم مندوب شركات التعدين التى تقترح العمل بمنطقة القعب خطابا لوالى الشمالية تطلب رفع الحصانة عن معتمد دنقلا بزعم اعتداء المعدنين الاهلين على الياتهم ونحن نقدم بيانا عبر صحيفة الوان وفق ماء فى عددها

بسم الله الرحمن الرحيم

الاخ الكريم  رئيس تحرير صحيفة الوان

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اولا التهنئة القلبيةالحارة لكم ولكل منسوبيكم بشهر رمضان الكريم  ونسأل الله أنيتقبل الصيام والقيام

تناولت صحيفتكم الغراء فى العدد رقم 75283 بتاريخ 29\7\2013م بالخط العريض ان شركة تعدين تطلب سحب الثقة عن معتمد دنقلا

أرجو  ان نقللكم بعض الحقائق للعلم والرأي العام

1: هذه الجهات ونحن نطلق عليها جهات اسماء اعمال لاشخاص تحت الاسماء الاتية :

أ " شم تم معروف لدينا مالكها

ب " الدرة صاحبها سودانى ومعروف

ج " دله معروف لدينا مديرها

ج " شركة لوكوان وهى شركه صينيه وهى الوحيده التى تحمل مواصفات شركه .

2 :تقدمت هذه الجهات للحصول علىرخصة تعدين اهلى بمحلية دنقلا منطقة القعب فى شهر اغسطس من العام الماضى 2012 وحصلت على تصديق من وزارة التخطيط العمرانى ووزارة المالية .

3 : عندما قامت المحلية بتسليم الاراضى لتلك الجهات وجدت ان المنطقة مشغولة بالمعدنيين الاهليين أكثر من خمسين الف ويخالف هذا الامر صراحة المادة 11 من قانون تنظيم التعدين الأهلى والتى تنص صراحة على خلو أى أرض تتخصصها وزارة التخطيط من اى حقوق وكما اسلفنا فإن هذه الاراضى كانت مشغولة إبتداءا من معدنيين أهليين أكثر من خمسين الف معدن يمثلون كافة مناطق السودان لذى تم توجيه الجهات ذات الصله بوزارة التخطيط العمرانى ممثله فى ادارة المعادن بتغيير الموقع

4 :ظلت هذه الجهات تطالب بتسليم الموقع دون مراعاة للمواطنيين وقد كان رفض المحلية تسليم هذه المواقع لاسباب قانونية

ونحن فى ظل دوله وحكومه تحترم المؤسسات وحقوق المواطنيين وقد كان رفضنا للاسباب القانونية التالية

= الماده 11 من قانون التعدين الأهلى تنص صراحة على خلو المنطقة من النزاع .

= طيلة هذه الفترة لم تقم هذه الجهات بتوفيق أوضاعها مع الجهات الاتحادية وفقا لنص الماده 6 من قانون تنمية الثروة المعدنية ولم تفى بهذا الشرط إلا فى 20\5 \2013 م

= إن نشاط هذه الجهات دون الرجوع  للمحلية يجئ مخالفا للمادة 11\2 من قانون الحكم المحلى

= المادة 9ج من قانون التعدين الأهلى وكذلك الماده 11 تتحدثان عن الضوابط  الأمنية ومن موقع السيد المعتمد فى رئاسة لجنة أمن المحلية جاءت الرؤيا بأن تسليم هذه الجهات فيه تهديد أمنى

= قرار أمن المحلية رقم 3 رفض صراحة تسليم الموقع لأى جهه

= قرار المجلس التشريعى للولاية وهى أعلى جهه تشريعيه فى دورة الإنعقاد الرابعة عشر تقرر صراحة تغيير الموقع وذلك بقرار رقم 8 فى البند 10

= قرار مجلس وزراء حكومة الولاية رقم 48 لسنة 2013م فى البند 4 بعدم التصديق بأراضى لأى شركات أو جهات إلا بعد التأكد من خلوها من أى نزاع

= مذكرة من النائب الأول لرئيس الجمهورية للأخ الوالى بتوجية الوالى بغيير الموقع

= هذه هى النقاط التى استندت عليها المحلية فى عدم تسليم تلك الجهات هذه المواقع مندوب تلك الجهات ( محمد سيد ) تم طلبه لاجتماع بالمحلية وتم توضيح الأمر له بتسليم موقع اخر إلا أنه رفض

= بتاريخ 17\ 7\ 2013 م كون الاخ الوالى لجنه برئاسة وزير التخطيط وعضوية معتمد دنقلا وعضوية اخرين وفى حضور مدير الادارة القانونية بالولاية بتسليم تلك الجهات مواقع خالية من المعدنيين الأهليين

= وبتاريخ 24\7 \ 2013 م إتصل المدير التنفيذى بمحلية دنقلا بالمعتمد وهو بالخرطوم وبلغه بأن الجهات المذكورة دخلت لمواقع التعدين الأهلى دون التسليم من أى جهه حكومية مما يشكل خرقا واضحا للسلطات مما اثار حفيظة المواطنيين

= اتصل المعتمد على الفور بالسيد الوالى عن طريق مكتبة طالبا منه التدخل عن طريق التخطيط العمرانى بعد ذلك وصلت معلومات للسيد المعتمد بتجمع الاهالى حاول إخطار السيد الوالى عبر الاتصال لم يوفق تم ارسال رسائل نصيه شارحا خطورة الامر فقام السيد الوالى بإستدعاء لجنة الأمن وإصدار قرار بالرقم 83 \ 2013 م بتاريخ 24\7\2013م بتكوين لجنة برئاسة وزارة التخطيط والمحلية ووكيل نيابة المحلية بتسليم المواقع الخالية لتلك الجهات

= ختاما ينطبق على هذا المدعو وشركاؤه المزعومه قوله ضربنى وبكى وسبقنى واشتكى حيث انهم هم الذين إعتدوا على مواقع المواطنيين وأدخلوا الياتهم دون علم سلطات الولاية والمحلية , وهذا الأمر فيه مساس بحقوق الدوله نحتفظ بحق الرد خاصة وهناك تعدى واضح من تلك الجهات على المواطنين

= رغم ذلك نحن نرحب بكل الشركات شرطا تحترم المؤسسات والقوانين القائمة وإلا سوف لن تنال أى جهه أى حقوق إلا وفق القوانيين المنظمه لذلك ولن نسمح بتدخل أى جهه كانت بالمساس بحقوق المواطنيين والذين نعمل من أجلهم

والله من وراء القصد

هنلك معلومات ومستندات نتحفظ عليها لسريتها

 محجوب ابراهيم طه

مدير ادارة الاعلام بمحلية دنقلا

دنقلا 29\ 7 \2013م

 

 

sudasite

Subscribe to comments feed التعليقات (0 تعليقات سابقة)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote
  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
sudasite

Tagged as:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
sudasite