الرئيسية | الاستثمار فى الولاية | توصيات مؤتمر التنمية والاستثمار - الولاية الشمالية

توصيات مؤتمر التنمية والاستثمار - الولاية الشمالية

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
بسم الله الرحمن الرحيم
مؤتمر التنمية والاستثمار للولاية الشمالية
رؤية استراتيجية لتنمية الولاية الشمالية
تحت شعار ولاية مستقرة لتنمية مستمرة
12 / 13 مارس / 2011م
التوصيات
أولاً : المحور الاداري والتنظيمي :-
- اعادة البناء الوظيفي والتنظيمي لادارة الصناعة في الولاية .
- تبعية إدارة الصناعة لوزارة التنمية والاستثمار والسياحة .
- التنسيق الفاعل بين ادارة الصناعة بالولاية ووزارة الصناعة الاتحادية .
- تفعيل دور ادارة الصناعة في مجال التخطيط للصناعة والدراسات والبحوث .
- التنسيق الفاعل بين ادارة الصناعة وغرفة الصناعة في الولاية .
ثانياً : محور السياسات :-
تبسيط الاجراءات الخاصة بالمستثمرين و اتباع نظام النافذة الموحدة.
1. اكمال التسويات الادارية للاراضي.
2. اكمال تجهيز الخارطة الاستثمارية.
3. تنظيم عمليات التعدين التقليدي.
4. منح المستثمرين الاراضي بأسعار تفضيلية.
5. تنسيق وربط السياسات الاقتصادية والمالية في الولاية مع اهداف وفلسفة التنمية الصناعية
6. وضع اسس ومعاير موحدة لتقدير العوائد والرسوم المحلية على المنشئات .
ثالثاً : محور التشريعات : -
1/ تحديث وتطبيق قوانين مصادر الاسماك بالولاية والاهتمام ببرامج التوعية في هذا المجال
2/ إكمال البناء التشريعي للقوانين ذات الصيغة الاقتصادية بالولاية من خلال اصدار قانون بتنظيم وتنمية الصناعة بالولاية .
3/ تعديل قانون تنظيم تشجيع الاستثمار 2008 بما يتفق مع اصدار قانون جديد لتنظيم وتنمية الصناعة بالولاية .
4/ اعادة النظر في كافة قوانين الولاية المرتبطة بالنشاط الصناعي بما يتفق مع اهداف وفلسفة الاستثمار الصناعي .
5/ اعادة النظر في كافة تشريعات العمل بما يضمن حفظ حقوق اطراف علاقات العمل .
رابعاً : محور الصناعة :-
1/ التركيز على الصناعات التحويلية.
2/ الاستفادة من المخلفات الصناعية و الزراعية في صناعة الاسمدة العضوية.
3/ انشاء مصانع للجير
4/ مصانع للأسمنت
5/ مصانع للزجاج
6/ مصانع للسراميك
7/ مصانع لانتاج كربونات الصوديوم
8/ مصانع لمواد البناء و احجار الزينة
9/ مصانع للحديد بأنواعه المختلفة
10/ مصانع للورق.
11/ انشاء معارض لمعدات الحرفيين و الصناعات الصغيرة في الولاية.
خامساً : محور الزراعة :-
1/ التركيز على المحاصيل البستانية والنقدية مثل البطاطس – سكر البنجر – الذرة الشامية – الفاصوليا – البرسيم – البصل – الشمام وغيرها.
وذلك للميزة النسبية لهذه السلع بالولاية وقربها من الاسواق الداخلية والخارجية والاستفادة من الفجوة في السوق العالمي (الانتاج في غير الموسم).
2/ افساح المجال للشركات للدخول في الاستثمار الزراعي بغرض توسيع قاعدة الانتاج الزراعي والانتشار.
3/ الاهتمام بإنتاج التقاوي المحسنة كمدخل هام للإنتاج ورفع الانتاجية.
4/ ادخال الماكينة والتقنية الزراعية .
5/ تعزيز قدرات المنتج الصغير ودعمه بتوفير المعينات.
6/ الاهتمام بتنمية قطاع الثروة السمكية ببحيرة النوبة وسد مروي ووضع الترتيبات الفنية والادارية لحماية المخزون وترشيد استغلاله.
7/ اعطاء المستثمر الوطني حقه للمساهمة في اقتصاد البلد.
8/ تبني المشروعات الزراعية الاستثمارية الصغيرة لتشجيع المواطن الحالي بالولاية.
9/ استخدام نظم الري المحوري في الزراعة.
10/ الاهتمام بزراعة النباتات العطرية الطبية لغرض التصنيع الداخلي والتصدير
سادساً : محور البنية التحتية :-
1/ تشييد طريق دنقلا – ارقين.
2/ مد خدمات الطرق والكهرباء للمشاريع والمواقع الصناعية.
3/ انشاء بنك للمعلومات.
4/ الاستفادة من خدمات الطاقات المتجددة التي تتميز بها الولاية.
سابعاً : محور التمويل :-
1/ قيام شركات مساهمة عامة لتوفير المعينات والآلات للصناعات الصغيرة.
2/ قيام شركات تجارية لتوفير المدخلات وتسويق المنتجات والترويج الصناعي.
ثامناً : محور السياحة :-
1/ استقطاب الاستثمار في مجالات المشروعات السياحية والخدمات الفندقية والمرافق العامة السياحية واللوجستية المرتبطة بها(مثال: محطات وقود، ....إلخ).
2/ تشجيع بعثات التنقيب والاكتشافات الاثرية.
3/ تطوير قطاع النقل السياحي (البري , النهري , الجوي).
4/ إنشاء قرى سياحية في مواقع الآثار للجذب السياحي.
5/ انشاء مناطق لعرض التراث وثقافة الآثار.
تاسعاً : محور بناء القدرات :-
1/ الاستفادة القصوى من كوادر المهندسين الزراعيين بالولاية للعمل في مجال تخصصهم.
2/ الاهتمام بالتدريب في عمليات الانتاج الزراعي الحديث.
3/ ضرورة تفاعل المحاور الاقتصادية والامنية والسياسية والاجتماعية في مجال الانتاج الزراعي.
4/ الاهتمام بالمؤسسات البحثية ووسائل البحث المتطورة.
5/ انشاء مناطق للحرفيين وتمليكها لهم.
6/ استنهاض الهمة الوطنية من خلال البرامج والمشروعات الدعوية والتربوية المرتبطة بالموروثات الثقافية وضرورة استدامتها.
7/ تدريب وتأهيل القوى العاملة في مجال السياحة والاثار.
8/ ضرورة توفير كافة المعينات وفرص التدريب المناسبة لتفعيل دورة ادارة الصناعة بالولاية.
9/ تطبيق نظام الفريق الطبي المتخصص المتجول.
10/ تفعيل وتعميم نظام التأمين الصحي.
11/ مراجعة وتعميم اداء منظمات المجتمع المدني القاعدية بغرض تفعيل وترفيع الأداء.
عاشراً : محور التوصيات المتقاطعة : -
- الاهتمام بتمويل البحث العلمي كرأس رمح للتنمية والتضامن مع جامعة دنقلا ، للاستفادة من الامكانات المتاحة .
- افساح المجال للمشاركة في المؤتمرات خارج السودان لمزيد من الاحتكاك ونقل التجارب .
- الإهتمام بالقطاع الخاص .
- السعي لعقد منبر رئاسي يؤمن حشد التأثير المعنوي والمادي لتطوير التراث وحمايته والإستثمار فيه
- ضرورة قيام مناطق صناعية جديدة وفق الاسس العلميه والتخطيطية السليمه مع مراعاة الاستفاده من المناطق لولايتي الخرطوم ونهر النيل وشمال الولاية وتوفير الخدمات الاساسيه لها .
- إقامة منتديات دورية بتقييم ومتابعة تنفيذ التوصيات .
- تنفيذ سمنارات وورش عمل متخصصة لإدارة حوارات ذات طبيعة تخطيطية .
- تنفيذ مشروع التوأمة بين الولاية الشمالية وولايتي الخرطوم ونهر النيل، بتوقيع مذكرات تفاهم بين الأطراف المذكورة .

رجوع

sudasite

Subscribe to comments feed التعليقات (1 تعليقات سابقة)

avatar
عبدالله نورى 22/11/2011 01:20:31
خطوات قد تكون موفقة إذا تبعتها الأعمال وفق أولويات مدروسة ومنظمة بحيث لا تتداخل خطوات التنفيذ.
والشئ المهم جداً هو أن الولاية الشمالية تحتاج لخارطة إستثمارية توضح المواقع الجغرافية ودراسات خاصة بهذه المواقع تبين طبيعة النشاط الذى يمكن إقامته فيها.والخرطة لابد أن تكون معها مرفقات مثل ميزات الإستثمار فى المجال المعين حتى تكون الخرطة واضحة للمستثمرين وبخاصة الأجانب.وتيسير الأمر كذلك للمستثمرين المحليين،وتشجيع البنوك للبدء فى عمليات التمويل بأحجامها المختلفة وبدراسات جدوى حقيقية للراغبين فى إقامة مشاريع تنموية . والعمل على نشر ثقافة الإستثمار عبر إثقامة دورات للنشطين إقتصادياً وبخاصة العاطلين لأنهم يمكن أن يتفرغوا تماماً للمشروع المعين.
وفى مجال الزراعة وهى العمود الفقرى للإقتصاد المحلى والسودانى عموماً لابد من نشر الوعى خاصة فى ماذا يزرع وكيف يزرع ومتى يزرع ولمن يزرع وكم يزرع،بمعنى أن هنالك تداخل إرشادى وميدانى مابين خبراء إقتصاديين وزراعيين من مهندسين وغيرهم للأخذ بيد المزارع البسيط وإنتشاله من الفقر الذى يمارسه على نفسه بنشاطه التقليدى.
ونواصل،،،،،،،،
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

أضف تعليقك

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote
  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
sudasite

Tagged as:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
sudasite